أبنائي هذي نصائحي وشكراً

كما جرت العادة وقت جمع العيلة على فطور يوم الجمعة

جلس الأب ناصحاً لأولاده الشباب

أبنائي مهما قضت به الأقدار نحنا مع بعض ولبعض
مافي حد أحسن من حد إِلَّا بالجهد والعمل والتقوى
الصلاة مهمة جدا على أساس تجريبي عملي

اسعوا وراء أسباب التوفيق وإشاراتها

للخروج من المشاكل اعتصموا بالله واصبروا وافعلوا الخير وتصدقوا ولو بالقليل
ساعد غيرك من العيلة فوراً لمّا يقع في الغلط أو الغضب او النكد

لما اشوفكم مع بعض على هدف واحد حتى لو ضدي أنا مبسوط 
النفس البشرية متعوّدة على الكسل والراحة وحب اللذائذ فكثير من الأثقال والأحمال مكروهة لها طبيعي لكن الإنسان خلق ليكدح 
ولاتنسى الله يُنسيك الله نفسك ولايذكرك الله فيمن عنده
عجّل بعمل الصح وتصحيح الغلط لاتنتظر الوقت ليس في صالحك دائماً والعمر مش مضمون
خلّي إلك شخصية ورأي تعتز فيه وركّز عليه وعلى أهدافك وأذكر

 الله دائماً

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s